تدمير طائرات وصواريخ حوثية جنوب السعودية

La Rien 11/04/2018 0 57

قام التحالف العربي بالاعلان عن تدمير طائرتين درون من دون طيار قامت بإطلاقهما ميليشيات الحوثيين باتجاه جنوب السعودية لاستهداف مطار ومنشأة مدنية. واعترضت قوات الدفاع الجوي السعودي أمس ثلاثة صواريخ باليستية أطلقها الحوثيون باتجاه الرياض، وجازان، ونجران.

في غضون ذلك، أكدت وزارة الخارجية اليمنية في بيان أمس، أن «إيران حولت سفارتها في صنعاء إلى غرفة عمليات عسكرية للميليشيات»، وطالبت طهران بإغلاق سفارتها فوراً.

وأوضح الناطق باسم تحالف دعم الشرعية اليمنية العقيد الركن تركي المالكي في بيان أمس، أن الدفاعات الجوية لمطار أبها (جنوب غربي السعودية) رصدت صباحاً «جسماً غير معّرف» يتجه إلى المطار ودمرته. وأضاف أن «الهجوم تسبب في وقف حركة الملاحة في المطار لفترة زمنية، قبل أن تستأنف».

ومن خلال معاينة التحالف حطام الجسم، تبين أنه «طائرة من دون طيار حوثية بخصائص ومواصفات إيرانية كانت تحاول استهداف المطار».

وأشار المالكي إلى «تدمير طائرة أخرى من دون طيار فوق جازان (جنوب السعودية) بعدما حاولت استهداف منشأة مدنية».

وكان الحوثيون أعلنوا استهداف المطار ومقر شركة «أرامكو» في جازان، بطائرتين من دون طيار. لكن ناطقاً باسم الشركة، أكد لوكالة «فرانس برس» أن منشآتها في المنطقة المستهدفة «تعمل في شكل طبيعي».

إلى ذلك، أوضح بيان الخارجية اليمنية الذي نشرته وكالة الأنباء اليمنية «سبأ»، أن «إيران حوّلت مبنى سفارتها في صنعاء إلى ثكنة، ومركز تدريب للميليشيات، وغرف عمليات يجتمع فيها المستشارون العسكريون الإيرانيون مع قيادات الحوثيين». وأشار إلى أن طهران تستخدم المبنى أيضاً كمخزن للأسلحة والمتفجرات والصواريخ. ودعا الحكومة الإيرانية إلى التزام المواثيق والاتفاقات والأعراف الديبلوماسية، وإغلاق سفارتها فوراً، ومغادرة جميع مواطنيها الأراضي اليمنية، والكف عن تدخلاتها في اليمن.

من جهة أخرى، أشاد الموفد الدولي مارتن غريفيث خلال لقائه الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في الرياض أمس، بالتعاون الإيجابي الذي يبديه الأخير والحكومة الشرعية مع جهود السلام وسعيهما إلى إنهاء النزاع.

وكان غريفيث التقى أحمد نجل الرئيس السابق علي عبدالله صالح في أبوظبي أول من أمس، وناقشا أوضاع اليمن و «آفاق التوصل إلى تسوية سياسية عادلة، وتحقيق السلام الدائم والشامل» في البلاد. وأطلع الموفد الدولي نجل علي صالح على نتائج مشاوراته مع كل الأطراف.

وأكد أحمد علي صالح أن «المؤتمر الشعبي العام سيظل تنظيماً موحداً قادراً على تجاوز كل التحديات»، وزاد: «سيكون له دور محوري خلال المرحلة المقبلة، خصوصاً أنه تنظيم كبير يحمل فكر الوسطية والاعتدال ويتواجد في كل أنحاء اليمن».

من جهة أخرى، أصدرت قيادة التحالف تصريحاً لمنظمة «البلسم» الدولية بالدخول إلى الأراضي اليمنية لعلاج مرضى القلب وإجراء عمليات جراحية.

تعليقات الموقع

  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • [fbcomments]

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

1321
معجب
1876
متابع
603
متابع

أخبارنا على تويتر

حالة الطقس

  • -° C
  • -° F

مواقيت الصلاة

الفجر

-

الشروق

-

الظهر

-

العصر

-

المغرب

-

العشاء

-

كاركتير

#
#

اعلانات

إعلان الراعي
جميع الحقوق محفوظه لـ صدى العشاق